أسماء الماء في القران الكريم

 

أسماء الماء في القران الكريم

تفسير معنى الاية

الآية

نوع الماء

غاض الماء أي نقص وقل

وغيض الماء وقضي الأمر

هود 44

الماء المغيض

شراب أهل جهنم

من ورائه جهنم ويسقى من ماء صديد

ابراهيم 16

الماء الصديد

قطران  مذاب من معادن او زيت مغلي

وان يستغيثوا يغاثوا بماء كالمهل يشوي يالوجوه

الكهف 29

ماء المهل

الذي خلق مع خلق الأرض ويظل في دورة ثابتة حتى قيام الساعة

وأنزلنا من السماء ماءً بقدرٍ فأسكناه في الأرض

المؤمنون 18

ماء الأرض

العذب الطيب

وأنزلنا من السماء ماء طهورا 
الفرقان48

الماء الطهور

ماء المطر

هو الذي أنزل من السماء ماء لكم منه شراب

النحل 10

ماء الشرب

شديد الملوحة وهو غير مستساغ للشراب

مرج البحرين هذا عذب فرات وهذا ملح أجاج   

الفرقان53

هذا عذب فرات سائغ شرابه وهذا ملح أجاج

فاطر12

الماء الأجاج

الضعيف والحقير ويقصد به مني الرجل

ثم جعل نسله من سلالة من ماء مهين

السجده8

ألم نخلقكم من ماء مهين

المرسلات20

الماء المهين

الماء الجاري المتجدد الخالي من الملوثات

فيها انهار من ماء غير آسن

محمد15

الماء غير الآسن

شديد السخونة والغليان

سقوا ماء حميما فقطع أمعاءهم

محمد 15

الماء الحميم

يحيي الأرض وينبت الزرع وينشرا لخير

ونزلنا من السماء ماء مباركا فأنبتنا به جنات وحب الحصيد

ق9

المـــــــــــــاء المبـارك

المتدفق بغزاره ولفترات طويلة من السماء فيهلك الزرع والحرث

ففتحنا أبواب السماء بماء منهمر

القمر 11

المـــاء المنهـمر

الملطف للأرض ويعطى الإحساس بالراحة للعين

وظل ممدود وماء مسكوب

الواقعه30و31

الماء المسكوب

الذي يذهب في الأرض ويغيب فيها فلا ينتفع منه يقول تعالى

قل أرأيتم إن أصبح ماؤكم غورا فمن يأتيكم بماء معين

الملك30

الماء الغور

يسيل ويسهل الحصول عليه والانتفاع به

فمن يأتيكم بماء معين

الملك30

الماء المعين

الماء الكثير

وألّوا استقاموا على الطريقة لأسقيناهم ماء غدقا

الجن 16

الماء الغدق

الشديد العذوبة

واستقيناكم ماء فراتا

المرسلات27

الماء الفرات

المعصرات هي الغيوم الكثيفة التي تنزل ماء غزيرا

وأنزلنا من  المعصرات ماءً ثجاجا

النبأ14

الماء الثجاج

وهو مني الرجل يخرج في تدفقات

خلق من ماء دافق

الطارق16

الماء الدافق

الماء نسب الى مدينة مدين

ولما ورد ماء مدين

القصص 23

ماء مــــدين

ما تراه العين في الطريق عند القيلولة فيتحسبه  ماء

الذين كفروا أعمالهم كسراب بقيعة يحسبه الظمآن ماء

النور39

الماء السراب

الذي يسقط من السحاب فيجري في مسالك معروفة

الم تر أن الله أنزل من السماء ماء فسلكه ينابيع في الأرض

الزمر 21

الأنهار والينابيع

لقد جاء في سورة الإنسان عينا فيها تسمى سلسبيلا لكن جاءت هاته الآية بعد آيتين هما  إن الإبرار يشربون من كاس كان مزاجها كافورا  وقوله  ويسقون من كأس كان مزاجها زنجبيلا والمراد بعين تسمى سلسبيلا هو المزج أي الخليط بين ماء الكافور والزنجبيل. فالماء الأول هو بارد في حين أن الثاني هو حار . وعند شرب هذا المزيج – من تلك العين التي تدفق الماء هي خلاط سماها الله سلسبيلا- تجده ماء في غاية السلاسة وسهولة مروره في الحلق من شدة العذوبة.


    إن وفقت فهذا من فضل الله وان فشلت فذلك من نفسي فاستغفر الله لي ولكم وهو الغفور الرحيم